مقابرنا أصبحت تجارة رابحة وعائلات الموتي تصدم بالكلفة
الباهضة قد تفوق ميزانيتها في كثير من الأحيان ـ


المجتمع المدني غالبا والجماعات هم المسيرون لمرافق
المقابر ـ ورغم أن الإعتناء بمقابرنا محل نقد و رفض واثمنة
القبور والخدمات جد مكلفة فلا بد من وضع حد لهادا
الإهمال والعشوائية ـ
ولا بد من التنويه ببعض الجمعيات المناضلة فعلا في
تخفيف العبء علي العائلات المكلومة والحقيقة رغم
معرفتي و معارفي جمعية واحدة تستحق التنويه والشكر
والإحترام و احظنا رئيسها و أعوانه يهرعون لمساعدة العائلة
المكلومة ووضع رهن إشارتها سيارة إسعاف و حافلة و
كراسي و متعاونين ـ نشكر هنا جمعية دار الأمان عين
السبع الدار البيضاء و رئيسها الأستاد قليبي و مساعدوه